فوائد دقيق الشوفان
فوائد دقيق الشوفان

الفوائد الصحية لدقيق الشوفان

دقيق الشوفان مليء بالطاقة ومواد الغذائية . يحتوي كوب من دقيق الشوفان النقي على البروتين والكربوهيدرات والألياف لما يقرب من 166 سعرة حرارية .

بصرف النظر عن المغذيات الكبيرة ، يحتوي دقيق الشوفان أيضًا على حمض الفوليك وأحماض أوميغا 3 الدهنية وفيتامينات ب وكمية كبيرة من المعادن ، بما في ذلك الزنك والبوتاسيوم والسيلينيوم والمغنيسيوم والحديد.

تقدم الحصة الواحدة من دقيق الشوفان 25٪ من متطلبات الحديد اليومية للرجال وحوالي 11٪ من الاحتياجات اليومية للنساء.

كل هذه المعادن تستخدم في وظائف الجسم الحيوية . على سبيل المثال ، يعد الحديد جزءًا من الهيموجلوبين في الدم الذي يحمل الأكسجين إلى كل خلية من خلايا الجسم ، ويعمل المغنيسيوم جنبًا إلى جنب مع الكالسيوم لتقوية العظام ، ويشارك الزنك في الاستجابات الحسية للتذوق والشم . فيما يلي بعض فوائد دقيق الشوفان على صحة الإنسان :

 

1. دقيق الشوفان يخفض نسبة الكوليسترول

الألياف الموجودة في دقيق الشوفان لها فوائد في خفض الدهون.  تعمل الألياف القابلة للذوبان بيتا جلوكان على خفض مستويات LDL (الكوليسترول “الضار”) وتقليل امتصاص الأمعاء للكوليسترول .

توصي إدارة الغذاء والدواء الأمريكية باستهلاك 3 غرام من بيتا يوميا لخفض الكولسترول السيء LDL . فقط نصف كوب من الشوفان القديم يحتوي على حوالي 2 غرام من هذه الألياف القابلة للذوبان .

بالإضافة إلى ذلك يحتوي دقيق الشوفان على مضادات الأكسدة التي تسمى أفينانثراميد والتي تحمي من أكسدة الكولسترول السيء LDL . وكذالك يحسن دقيق الشوفان وظيفة مضادات الأكسدة عند دمجه مع فيتامين سي.

لذلك لتعزيز تأثيرات خفض الكوليسترول في الدم قم بدمج دقيق الشوفان مع الأطعمة الغنية بفيتامين سي مثل البرتقال .

 

2. دقيق الشوفان يقلل من مخاطر القلب والأوعية الدموية

السبب الرئيسي للنوبات القلبية هو تصلب الشرايين . دقيق الشوفان غني بمضادات الأكسدة التي تحارب الجذور الحرة وتقلل من الإجهاد التأكسدي والالتهابات. من خلال هذه الوسائل يقلل دقيق الشوفان من مخاطر الأمراض القلبية الوعائية .

ذكرت دراسة نُشرت في مجلة Nutrition أن تناول دقيق الشوفان يوميًا لمدة 6 أسابيع يمكن أن يؤدي إلى زيادة كبيرة في تناول الألياف ، وبالتالي تقليل العوامل المرتبطة بخطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية لدى البالغين .

أيضًا تساعد قشور الشوفان الموجودة في الشوفان في الوقاية من أمراض القلب ، كما أن البيتا جلوكان يعزز صحة القلب . يقدم دقيق الشوفان أيضًا فوائد كبيرة للقلب والأوعية الدموية للنساء بعد سن اليأس .

 

3. دقيق الشوفان يساعد في إنقاص الوزن

وجبة الإفطار بدقيق الشوفان رائعة للأشخاص الذين يسعون جاهدين لفقدان الوزن الزائد والحفاظ على وزن صحي للجسم . كونه غنية بالبروتينات والألياف فإنه لا يجعلك تشعر بالجوع .

أشارت دراسة نُشرت في عام 2012 في مجلة Nutrition Journal إلى أن دقيق الشوفان هو خيار مليء بالألياف أكثر من الحبوب الأخرى . وبالتالي فإن اختيار دقيق الشوفان كوجبة إفطار يمكن أن يساعد في الحفاظ على الشعور بالشبع لفترة طويلة ويمنعك من الأكل المتكرر ، مما يساعد في إنقاص الوزن .

 

4. دقيق الشوفان يمنع إرتفاع مستويات السكر في الدم

يحتوي دقيق الشوفان على كربوهيدرات مركبة عالية الجودة توفر مصدرًا ثابتًا للطاقة مقارنة بخيارات الإفطار الأخرى . نظرًا لكون الشوفان غنيًا بالألياف فإن الجسم يهضمه ببطء ، وبالتالي دقيق الشوفان يمنع إرتفاع مستويات السكر في الدم (شاهد أيضا : أفضل الأغذية للحد من مرض السكري ).

سلطت دراسة نشرت في عام 2015 على مجلة Nutrients الضوء على آثار استهلاك الشوفان في التحكم في نسبة السكر في الدم وخصائص الدهون للأفراد الذين يعانون من مرض السكري من النوع 2 . يمكن التوصية بدقيق الشوفان كخيار آمن لهؤلاء المرضى .

ملاحظة : تحقق دائمًا من الملصق قبل الشراء . اختر الشوفان العضوي وغير المعالج بدلًا من الصنف الجاهز للأكل المتاح تجاريًا .

 

5. دقيق الشوفان يخفض ضغط الدم المرتفع

أظهرت دراسة نشرت عام 2015 في مجلة علوم وتكنولوجيا الأغذية أن الاستهلاك المنتظم لحبوب الشوفان يساعد في تقليل ضغط الدم الانقباضي والانبساطي لدى الأشخاص الذين يعانون من ارتفاع ضغط الدم الخفيف أو الحاد .

تعتبر نخالة الشوفان والشوفان الكامل مفيدة بشكل خاص في السيطرة على ارتفاع ضغط الدم . بالإضافة إلى ذلك تعمل الألياف والمغنيسيوم في دقيق الشوفان على إبطاء تكوين البلاك وتساعد على زيادة تدفق الدم .

ستساعد الوجبة اليومية من الشوفان الكامل وإضافة المزيد من منتجات الحبوب الكاملة إلى نظامك الغذائي في السيطرة على ارتفاع ضغط الدم وتقليل خطر الإصابة بالنوبات القلبية .

 

6. دقيق الشوفان يدعم صحة الأمعاء

يحتوي الشوفان على نسبة عالية من الألياف التي لها فوائد كبيرة على صحة القولون والأمعاء . الشوفان مفيد للأشخاص الذين يعانون من التهاب القولون التقرحي ويمكن أن يقلل من خطر الإصابة بسرطان القولون .
يساهم دقيق الشوفان أيضًا في وظيفة الأمعاء الصحية ويساعد في تخفيف الإمساك .

وفقًا لدراسة نشرت عام 2014 في المجلة البريطانية للتغذية ، يمكن استخدام الأطعمة المصنوعة من الحبوب الكاملة كبديل للمرضى الذين يعانون من مرض الاضطرابات الهضمية .

ملاحظة : عند إضافة الألياف إلى نظامك الغذائي ، تأكد من شرب الكثير من الماء لمساعدة الألياف على الذوبان بسرعة .

 

7. دقيق الشوفان يهدئ البشرة

بصرف النظر عن تناول دقيق الشوفان ، يمكنك أيضًا استخدام الشوفان خارجيًا لتنعيم وترطيب البشرة . غالبًا ما تستخدم حمامات الشوفان لتخفيف الاحمرار والحكة وتهيج الجلد . الشوفان مناسب لجميع أنواع البشرة وله تأثيرات مضادة للالتهابات .

أكدت دراسة نشرت عام 2015 في مجلة Drugs in Dermatology أن الشوفان يمكن أن يساهم في حماية الجلد من خلال محاربة الأكسدة والالتهابات المسؤولة عن العديد من المشاكل الجلدية .

إن وجود الصابونين في دقيق الشوفان يجعله منظفًا طبيعيًا ويساعد على إزالة الدهون الزائدة والأوساخ والشوائب من الجلد . علاوة على ذلك تعمل بعض فينولات الشوفان كممتص قوي للأشعة فوق البنفسجية لحماية البشرة من أضرار أشعة الشمس .

استخدم الشوفان في أدوات التقشير المنزلية لتنظيف الوجه ولبشرة .

أضف دقيق الشوفان النقي إلى ماء الاستحمام لتخفيف أي حكة وتهيج في الشرة .

 

8. دقيق الشوفان ينتج الشبع ويخفف التوتر

يمكن للشوفان التحكم في آلام الجوع عن طريق إبقائك ممتلئًا لفترة طويلة . أشارت دراسة نشرت عام 2016 في مجلة Nutrition Review إلى أن دقيق الشوفان يحتوي على المغنيسيوم الذي يلعب دورًا في تحسين نوعية النوم .

يمكن أن يساعد المغنيسيوم في الحفاظ على استرخاء عقلك وجسمك . كما تم اقتراح أن تناول دقيق الشوفان يمكن أن يكون له تأتير إجابي على الشهية ، عن طريق إرسال إشارات للدماغ لإنتاج الناقل العصبي السيروتونين المعروف بتأثيره على الشهية والمزاج والنوم.

يمكن لوجبة صغيرة من دقيق الشوفان الدي يحتوي على العديد من الكربوهيدرات أن يساعد في تخفيف التوتر . لتعزيز الفوائد الصحية أضف التوت الأزرق إلى وعاء دقيق الشوفان .

يعتبر التوت الأزرق من أفضل الأطعمة التي تساعد على التخلص من التوتر بسبب احتوائه على نسبة عالية من مضادات الأكسدة وفيتامين سي .

 

9. دقيق الشوفان يقوي المناعة

الشوفان المصنوع من الحبوب الكاملة غني بالعناصر الغذائية المعززة للمناعة . وهو مصدر جيد للألياف الغذائية المرتبطة بالتغيرات في نشاط الخلايا المناعية.
علاوة على ذلك فإن بيتا جلوكان في دقيق الشوفان لها خصائص مضادة للميكروبات ومضادة للأكسدة.
اقترحت دراسة في عام 2011 نُشرت في شبكة Immune Network أن بيتا جلوكان يساعد في تعزيز استجابة الجهاز المناعي للعدوى البكتيرية .

 

10. دقيق الشوفان يساعد على الحماية من سرطان الثدي

دقيق الشوفان غني بالمواد الكيميائية النباتية مثل الليغنان و إنتيرولاكتون التي قد تساعد في الحماية من السرطانات . وجد أن إنتيرولاكتون على وجه الخصوص فعال في الوقاية من سرطان الثدي وغيره من السرطانات المرتبطة بالهرمونات .

بالإضافة إلى ذلك فإن الألياف القابلة للذوبان في الشوفان والأطعمة المماثلة لها تأثير مباشر على خلايا سرطان الثدي .

أظهرت دراسة نشرت عام 2015 في مجلة علوم وتكنولوجيا الأغذية أن الكمية العالية من الأحماض الدهنية قصيرة السلسلة في الشوفان قد تمتلك نشاطًا قويًا مضادًا للسرطان .

 

تدابير وقائية

من المهم أن تظل على اطلاع بالمخاطر المرتبطة بأي عنصر غذائي. هذا سوف يساعد على منع الأحداث غير المرغوبة. على الرغم من اعتماد الشوفان مع الكثير من الفوائد ، إلا أنه يجب توخي الحذر في بعض الحالات عند تناول دقيق الشوفان .

تجنب تناول الشوفان إذا لم تكن لديك عادة مضغ جيدة. في بعض الحالات ، قد يؤدي عدم المضغ بشكل صحيح إلى تكتل الشوفان ، مما قد يؤدي إلى انسداد الأمعاء.

يجب على الأفراد الذين يعانون من اضطرابات في الجهاز الهضمي ومشاكل في المعدة والمريء والأمعاء عدم تناول الشوفان. تشمل هذه الحالات الارتجاع والانتفاخ والأمراض المزمنة مثل متلازمة الأمعاء الالتهابية ومرض كرون والاضطرابات الالتهابية الأخرى في المعدة والأمعاء. يمكن أن تعمل الليكتين وأحماض الفايتك الموجودة في الشوفان كمهيجات وتؤدي إلى تفجر هذه الأمراض .

 

ملاحظة النهاية

يقدم الشوفان مجموعة من العناصر الغذائية ، بما في ذلك الكربوهيدرات والألياف القابلة للذوبان والمواد الكيميائية النباتية والفيتامينات والمعادن . تمتد السمات الإيجابية لدقيق الشوفان إلى ما هو أبعد من التغذية .

يمكن استخدام دقيق الشوفان لخفض الكولسترول وتعزيز الهضم . خارجيًا يمكن استخدامه لتهدئة الحكة والتهيج الناجم عن الالتهاب.