قناع-البابايا
قناع-البابايا

قناع البابايا للوجه والبشرة

دلل نفسك بقناع للوجه بسيط ولكنه فعال يبرز أفضل ما في بشرتك من خلال تغذيته بشكل طبيعي برائحة البابايا والعسل وعصير الليمون .

عرف كريستوفر كولومبوس ما كان يتحدث عنه عندما وصف البابايا بأنها “فاكهة الملائكة” . هذه الفاكهة التي تشبه الزبدة ولها رائحة المسك ، ومذاق حلو اللذيذ كلها عوامل تساهم في قوة هذه الفاكهة .

البابايا غنية بفيتامين A و C و E ، مع خصائص مضادات الأكسدة القوية ، البابايا تقدم عددًا من فوائد الجمال الحيدة لبشرة .

فيتامين (أ) الموجود في البابايا ، المعروف أيضًا باسم الريتينول ، هو أحد أفضل العوامل الطبيعية التي تساعد في علاج بشرة الوجه وتجعلك تبدو أصغر سنًا لفترة أطول . كون البابايا يحتوي على الريتينول فهو يساعد في إزالة خلايا الجلد الميتة وتجديد خلايا جديدة ، وبالتالي تنعيم فرط التصبغ والخطوط الدقيقة على الوجه .

علاوة على ذلك مع مرور السنين تفتقد البشرة إلى الكولاجين والإيلاستين ، وهما بروتينان أساسيان في الحفاظ على قوة البشرة ومرونتها . امنح بشرتك المساعدة التي تحتاجها من خلال تضمين البابايا في نظام الجمال الخاص بك .

البابايا غني بفيتامين ج المعروف أيضًا باسم حمض الأسكوربيك ، البابايا تساعد كذالك على تعزيز تكوين الكولاجين وبالتالي مقاومة ترهل الجلد والتجاعيد . من العناصر الغذائية الأخرى المفيدة للبشرة والتي تتمتع بها البابايا بسخاء هويفيتامين E ، الذي يساعد في الحفاظ على رطوبة الجلد ومخاربة الندبات .

باختصار فيتامين (أ) و (ج) و (هـ) جنبًا إلى جنب مع مضادات الأكسدة الكامنة في البابايا نساعد على ترطيب البشرة وتحافظ عليها ناعمة ، وكذلك تقلل من ظهور حب الشباب والعيوب والبقع الداكنة وغيرها من المشاكل المماثلة . علاوة على ذلك تعمل مضادات الأكسدة هذه كمنظفات للجذور الحرة وتحمي البشرة من الإجهاد التأكسدي.

تحتوي البابايا أيضًا على أحماض ألفا هيدروكسي التي تقشر بشكل طبيعي وتساعد في الحفاظ على بشرة شابة ، وذلك بفضل خصائصها المضادة للشيخوخة . سلاح سري آخر في ترسانة البابايا هو إنزيم غراء . يشتهر البابايا بخصائصه في تفتيح البشرة وتأثيره المضاد للالتهابات لأمراض الجلد ، مثل حب الشباب والوردية والأكزيما .

جنبًا إلى جنب مع أحماض ألفا هيدروكسي ، يولد أنزيم غراء تأثيرًا متجددًا على الجلد عن طريق إزالة خلايا الجلد الميتة بلطف. بالإضافة إلى ذلك ، تتمتع البابايا المهروسة بالقوام المثالي لعمل معجون ناعم يسهل تطبيقه .

يعمل العسل كمساعد تكميلي مثالي لزيادة تعزيز تأثيرات البابايا في علاج البشرة . كونه مرطبًا طبيعيًا ، فهو يساعد على الاحتفاظ بالرطوبة للحفاظ على البشرة رطبة ومتوهجة. كما أنه مضاد للميكروبات ويقاوم البكتيريا المسببة لحب الشباب. يساعد العسل على إبطاء عملية الشيخوخة لأنه مليء بمضادات الأكسدة المفيدة .

عصير الليمون الغني بفيتامين سي ومضادات الأكسدة التي تجدد شباب البشرة يساعد على تفتيح البشرة ، ويقلل من الدهون الزائدة ، ويكافح حب الشباب ، ويجعل البشرة ناعمة وسلسة .

الكل في الكل قناع البابايا هذا سيرطب الشرة ويحسن لونها ويقلل التجاعيد والعيوب وحب الشباب والبقع العمرية وتغير لون الجلد الف .

 

طريقة تحضير قناع البابايا :

أشياء ستحتاجها :

ربع حبة من بابايا ناضجة – عسل – ليمون – إناء – سكين – خلاط – ملاعق قياس .

خطوات :

1. قطع ربع ثمرة من بابايا إلى قطع .

2. ضع قطع البابايا في الخلاط .

3. أضف ملعقة كبيرة من العسل إلى الخليط .

4. أضف 1/2 ملعقة صغيرة من عصير الليمون الطازج .

5. امزج الخليط حتى تحصل على عجينة ناعمة .

 

كيفية إستعمال قناع البابايا :

نظف وجهك وضع المعجون على الوجه ورقبة .

أتركه لمدة 15 إلى 20 دقيقة قبل غسله بالماء الفاتر .

في الأخير قم برش الماء البارد على وجهك لإغلاق المسام وللحفاظ على جودة القناع سليمة داخل المسام .

يمكنك استخدام قناع البابايا مرة واحدة في الأسبوع لتحسين تأثير تجديد البشرة .

 

نصائح إضافية

قم بتسخين وجهك قبل وضع قناع الوجه هذا لفتح المسام.

استخدم العسل العضوي الخام بدلاً من العسل المعالج لأنه يحتوي على إضافات قد تهيج بشرتك.

قشور البابايا رائعة أيضًا للبشرة . ببساطة قم بفرك القشور على البشرتك واغسلها بعد بضع دقائق.

كذلك يمكنك تناول فاكهة البابايا الحلوة اللذيذة بانتظام للحصول على فوائدها الصحية المتنوعة.

 

شاهد أيضا : العلاجات المنزلية لرائحة الفم الكريهة

شاهد أيضا : فوائد الأفوكادو الصحية

شاهد أيضا : العلاجات المنزلية لإلتهاب المفاصل